الرئيسية / المدونة / تغذية الحشرات

تغذية الحشرات

تغذية الحشرات

الحشرات تتغذّى كميّات هائلة من الطّعام وتأكل كل ما هو من أصل نباتي أو حيواني ،وتختلف أنواع غذاء النّبات ،فمنها ما يتغذّى على النّبات ومنها يتغذّى على اللّحوم ومنها ما يتغذّى على الرّيش ومنها على الدّم ، فهناك إختلاف بين غذاء الحشرات من حشرة إلى أخرى ، ويعود أيضاً إلى إختلاف شكل الفم من الذي يتكوّن من ثلاثة أجزاء وهي الفك الأعلى والفك الأسفل والشفاه ، ويختلف شكل الفم من حشرة إلى أخرى .

فهناك حشرات تأكل النّبات ومنها من يتغذّى على صغار الحشرات ومنها من يتغذّى على دم الثديّات ومنها من يتغذّى على رحيق الأزهار ، ويمكن تصنيف أنواع غذاء الحشرات على النحو التالي :

1. ماسحات .

2. ماصات .

3. ماضغات .

الماسحات : وهي التي تتغذّى عن طريق مسح الطعام بفهما ، لأنّ فمها يحتوي على فتحات دقيقه تتصل بأقنية الطعام ،ومثال على ذلك الذّبابة حيث تكون على الطعام المكشوف وتقوم على لحسه بلسانها ، أمّا الطّعام الصّلب فتقوم الذبابة بفرز مادّة سائلة عليه حتى يلين وتستطيع لحسه إلى باقي الطعام .

الماصّات : وهي الحشرات التي يشبه فمها الأنبوب ، ومن أبرز الأمثله عليها حشرة البعوض والفراش والعث ، لأنّ هذه الحشرات تحتوي على فم يشبه الخرطوم الذي يساعدها على إدخاله إلى الغذاء لمصّه ، فالباعوض يقوم بمص الجسد لإمتصاص الدّم ،والفراشات تمتلك أجزاء مصّاصة لغرزها في سيقان النبات .

الماضغات : وهي من أخطر أنواع الحشرات التي يحتوي فمها على فكين للعض ، وليس بالضرورة لعض اللّحوم فقد بل للأوراق والنّباتات أيضاً ،وتتغذّى الماضغات الطعام بفكيها من جنب إلى آخر ، ومن الأمثله عليها ( الخنافس الأرضيّة – اليعسوب ).

تعتبر النّحلة حشرة متنقلة لذلك من وفوائد النّحل للزهور هو المساهمة في عملية لقاح الأزهار حيث تلتصق حبوب الطلع على قدميها فعندما تلتصق و تذهب لزهرة أخرى تعلق حبوب الطلع في هذه الزهرة ، و يتغذى النّحل على الأزهار و خصوصا ما يسمى الرحيق و هو سائل حلو المذاق موجود في الزهرة حيث تمتص النّحلة هذا الرحيق و تخزنه في بطنها و تحافظ على هذا الرحيق حتى تصل الخلية ، و يتغذى النّحل أيضا على حبوب لقاح الزهر حيث يستطيع النّحل أن يخزن كميات من حبوب الطلع في أرجله الخلفية يخزنه لحين وصوله إلى خلية النّحل ، و من الإعجاز العلمي في النّحل إن حبوب اللقاح الذي تحمله ، تحمله ليكون غذاء ليرقات النّحل الصغيرة الذي يفقس من البيوض التي وضعتها ملكة النّحل تتغذى هذه اليرقات على حبوب اللقاح و هي مفيدة لنموها ، و يذكر إن من يقوم بجمع الرحيق و حبوب الطلع هو النّحل الأنثى الشغالات حيث تقوم عندما تصل الخلية بإفراغ حمولتها لتصنع بذلك العسل و الشمع و الغذاء الملوكي ، و يذكر إن العسل يختلف من منطقة لمنطقة حيث يختلف عسل الجبال في طعمه و رائحته و لونه عن عسل السهول و ذلك بسبب نوع الأزهار الذي تتغذى عليه النّحل .
حشرة البق من الحشرات الصغيرة الزاحفة ، ذات اللون البني ، تتغذى على دم الإنسان ، فهي متأقلمة على العيش معه منذذ زمن طويل ، كما تتغذى على دم الحيوان أيضاً. وهي حشرة انتشرت في مختلف مناطق العالم ، فنجدها في بريطانيا ، و أوروبا ، و آسيا ، و نجدها في أستراليا أيضاً .

كان قد تم القضاء على هذه الحشرات ، إلا أنها بسبب منع المبيدات الحشرية التي تقضي عليها ؛ لأنه ضار بالبيئة و بالإنسان ، مما جعلها تعود وتنتشر من جديد في العالم .

تعيش حشرة البق في الفراش ، و يمكنها الإخبتاء أيضاً في الجدران ، و هي من الحشرات التي تحبذ العيش في الأجواء الرطبة ، و الحارة نسبياً .

نجدها تنشط و تبدأ بالتغذي على دم الإنسان ليلاً ، أثناء نوم الإنسان ، فلا يشعر بوخزها إلا بعد ما تنتهي من عملية غذائها ، لأنها في وخزتها تعمل على تخدير الشخص فلا يشعر بوجوها على جلده ، ثم يشعر الشخص بالحكة و ينتفخ مكان الوخزة ، ويحمر لون الجلد .

أما في النهار ، فهي تفضل الإختباء بجانب مكان نوم الشخص ، و لأنها صغيرة الحجم ، فهي تستطيع الإختباء في الشقوق الدقيقة في الحائط .

و الشيء الإيجابي بأن حشرة البق لا تنقل الأمراض من شخص إلى آخر ، إلا أنها مزعجة في الليل ، و قد تسبب مشاكل في النوم لدى الشخص من صوتها الذي قد يسمع إن كانت قريبة منه جداُ ، و الحكة التي تسببها فور اللدغة ، مزعجة جداً تأخد وقتاً إلى حين ذهابها ، و اختفاء الإحمرار المصاحب لها .

كما قد تسبب لدغتها الحساسية في الجلد ، و قد تؤدي حشرة البق لحدوث نوبات من العطاس ، و ضيق في التنفس ، كما و تعمل على تدميع العيون .

و انتشار هذا النوع من الحشرات لا يتعلق بالنظافة بالدرجة الأولى ، فهي تنتقل مع الأمتعة مع المسافرين ، و نجدها في الاثاث ، او في غرف الفنادق ، التي توجد في المناطق الحارة الرطبة ، و المناطق شبه الحارة . كما و نجدها تنتشر في المناطق الباردة المرتفعة . كما أن وجود الحيوانات الأليفة في المنزل كالقطط ، و الكلاب ، يزيد من احتمالية انتشار البق في المنزل .

يوجد أنواع كثيرة ومتنوّعة من الحيوانات والكائنات الحيّة الدقيقة التي تعيش على كوكب الأرض. من هذه الحيوانات الحشرات، حيث تعتبر الحشرات من أول الحيوانات التي عاشت على الأرض منذ ملايين السنين. والحشرات في حيوانات طائرة، وهي نوع من القشريّات ذات الأربع أرجل أو أكثر، وهي حيوانات لا فقاريّة تعيش في مختلف أنواع البيئة. أحد أنواع هذه الحشرات “اليسعوب”، فما هو اليعسوب؟ وما هي أشهر أنواعه؟

اليعسوب هي حشرة تنتمي لرتبة “اليعسوبيّات”، وهي حشرة لها اثنان من الأجنحة الأماميّة واثنان من الأجنحة الخلفيّة القويّة والتي تكون شفّافة، ووسط هذه الأجنحة لها جسم ممدود، وعيون كبيرة متعددة الوجوه، في كلّ عين منها ما قرابته الثلاثين ألف عدسة، وهما كرويتا الشّكل يمكنّاها من الرؤية في كل الإتجاهات. وتمتلك حشرة اليعسوب ستة أرجل، لكنها لا تستخدمها كلّها في المشي، وإنّما في اصطياد فرائسها. وتعتبر من أسرع حشرات العالم، حيث قد تصل سرعتها إلى تسعين كيلو متراً في السّاعة، وهذا سلاحها الذي يمكنّها من الإفلات من أعدائها. وقد تتشابه في الشّكل مع حشرة الرعاش. لليعسوب أسماء أخرى منها “الراتقة”، وهي لا تضرّ البيئة، وإنمّا تساعد في التخلّص من الحشرات الضّارّة بها كالبعوض.
يعتبر اليعسوب من الحشرات المفترسة، حيث أنّه يتغذّى على البعوض، وحشرات أخرى ضعيفة؛ كالنّحل، والذّباب، والدّبور،، والنّمل. وتفضّل العيش في المستنقعات والبحيرات وجداول الماء، والأراضي الرطبة، و”الحوريّة” أو يرقات اليعسوي هي بداية حياة اليعسوب حيث يعيش في المناطق المائيّة فقط، ولذلك فهي حشرة مائيّة. تعتبر حشرات اليعسوب غذاء لغيرها من الحيوانات؛ كالضّفادع، والعناكب، والسّحالي، والأسماك، والطّيور، وغيرها من الحيوانات التي تتغذّى على الحشرات.

أمّا دورة حياتها فهي تشبه الحيوانات البرمائيّة، حيث أنّها تضع بيوضها في الماء إو التربة القريبة من الماء، وتفقس هذه البيوض لتخرج منها يرقات اليعسوب أو ما تسمّى “الحوريّات”، والتي تتنّفس من خلال خياشيمها في الماء، حتّى تتحوّل هذه اليرقات إلى يعاسيب، وهذه العمليّة تستغرق وقتاً طويلاً يختلف باختلاف أنواعها، ولكنّه يمتّد من عدّة شهور إلى عدّة سنوات.

 

عن

شاهد أيضاً

التخلص من الديدان

التخلص من الديدان الديدان الديدان هي مجموعة من الحيوانات التي تندرج تحت تصنيف اللافقاريات، ولكنها ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *